June 27, 2005

نجل خامنئي شارك في لجنة سرية لتشويه صورة رفسنجاني

احمدي نجاد يتعهد بحكومة اعتدال في إيران
لندن: علي نوري زاده
في محاولة لتهدئة المخاوف المتصاعدة إزاء «تشدده»، وعد الرئيس الإيراني المنتخب محمود أحمدي نجاد شعبه والعالم بـ«الاعتدال» ونبذ «التطرف». وأعلن في أول مؤتمر صحافي بعد فوزه في انتخابات الرئاسة يوم الجمعة الماضي، أنه سوف يشكل «حكومة صداقة ورأفة وعدل وصدق في خدمة الشعب».

وقال «لن يكون هناك مكان للتطرف» في «حكومة الاعتدال التي تمثل 70 مليون (إيراني)». وتعهد بمكافحة الفساد. وفيما يتعلق بالسياسة الخارجية، أعرب الرئيس المنتخب أن إيران ليست في الحقيقة بحاجة لإقامة علاقات مع الولايات المتحدة، وإن كان أكد أن حكومته ستعمل «مع أي بلد لا يبدي عدائية لإيران».
من ناحية أخرى، أفادت معلومات بأن مجتبى، نجل المرشد الأعلى علي خامنئي كان ضمن لجنة سرية عملت، من مكتب المرشد، على وضع استراتيجية أحمدي نجاد الانتخابية وأدارت حملة شرسة ضد المرشح البراغماتي علي أكبر هاشمي رفسنجاني.

June 27, 2005 12:48 PM







advertise at nourizadeh . com